الأخبار

الرضاعة الطبيعية في موسم الحج

أتنوين تأدية مناسك الحج وأنتِ ترضعين طفلك رضاعةً طبيعية مطلقة؟ ولكن تشعرين بالقلق من انقطاع طفلك عن الرضاعة؟

تعالي معنا لنخبرك في هذه الحالة ما يجب فعله

بداية نتمنى لكِ حجًا يسيرًا ومتقبًلا عزيزتي الأم، ولا مانع من ذهابك إذا توافرت لديك الاستطاعة، ولكن عليكِ اتخاذ كافة الاحتياطات لتوفير الحليب الكافي لطفلك خلال فترة غيابك عنه، فدعينا نتفق على اتباع الإجراءات التالية:

أولًا: البدء بشفط الحليب قبل موعد الذهاب لتأدية مناسك الحج بفترة كافية تتراوح من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع باتباع الأساليب التالية:

  • يكون الشفط من خلال وسائل الشفط، إما بالجهاز اليدوي، أو بالجهاز الكهربائي المفرد، أو المزدوج.
  • لتجنب التلوث يجب حفظ الحليب باستعمال أدواتٍ نظيفة ومعقمة وجافة في عبوات، أو أكياس مخصصه للحليببكميات قليلة تتراوح بين ٣٠-٦٠ مل؛ حتى نتحكم بالكمية ولا نخسر كميات كبيرة عند التدفئة.
  • طريقة حفظ الحليب المشفوط تكون كالتالي:
  • في حال حفظ الحليب في الغرفة: يجب أن تكون درجة حرارة الغرفة 25 درجة مئوية ولمدة 4 ساعات فقط.
  • في حال حفظ الحليب في الثلاجة: إذا كانت درجة الحرارة م 5-10 درجة مئوية تحفظ لمدة 3 أيام، أما إذا كانت درجة الحرارة من 0-4 درجة مئوية تحفظ لمدة 8 أيام.
  • في حال حفظ الحليب في (الفريزر) : إذا كان (الفريزر) ذا باب واحد مشترك مع الثلاجة يحفظ لأسبوعين، أما إذا كان منفصلا عن الثلاجة يحفظ لثلاثة أشهر.
  • في حال حفظ الحليب في حافظة مبردة مع مكعبات الثلج: تحفظ لمدة 24 ساعة.

 

ثانيًا: في حال الرغبة في إذابة الحليب المشفوط المتجمد في (الفريزر) فإن أفضل وآمن الطرق لإذابته هو نقله من الفريزر إلى الثلاجة قبل الاستعمال بـ 24 ساعة، وعندما يحين وقت الاستعمال يُستخدم حمام مائي دافئ وليس ساخنا أو مغليا  -لأن الحرارة تقضي على الكثير من العوامل المضادة- ، مع تحريك الحليب بحركات دائرية لخلط المحتوى، ويُمنع رج الحليب، كما يتوجب التنبيه إلى أن الحليب المُذاب لا يعاد تسخينه مره أخرى ولا يعاد تجميده .

 

ثالثًا: إعطاء حليب الأم للرضيع من خلال بدائل زجاجة الحليب ( ملعقة، السرنج، الكوب) ، حتى نتفادى إصابة الرضيع بارتباك الحلمة ورفضه للرضاعة من ثدي الأم بعد عودتها من تأدية مناسك الحج وأيضًا حتى نضمن أن الرضيع يأخذ احتياجه من الغذاء .

 

رابعًا: تدريب مقدم الرعاية للرضيع قبل تأديتك لمناسك الحج على أساليب حفظ وتخزين الحليب، وآلية اعطائه للرضيع من خلال بدائل الزجاجة، و التأكد من أن مقدم الرعاية على استعداد تام لمعرفة الأساليب الصحيحة لتغذية الطفل حسب شروط حفظ وتخزين الحليب.

 

وباتباعك لتلك النصائح ستكون رحلتك مع الرضاعة الطبيعية ناجحة، ومستمرة حتى بعد عودتك من تأدية مناسك الحج.

إقرأ أيضاً

موقعنا يستخدم ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك أثناء التصفح